طانطان الآن : الأحد 17 أكتوبر 2021 08:43
    موقع أخبار الصحراء جريدة مغربية تهتم بالشؤون الصحراوية ، راسلونا على العنوان الإلكتروني للموقع : [email protected] /         اخبار عن توقف النشر بالموقع مؤقتا             طانطان : اضراب ناجح في قطاع التعليم             كلميم- اجتماع اللجنة الجهوية للإسثتمار والمصادقة على 10 مشاريع باستثمار إجمالي يناهز 836,53 مليون درهم             خريبكة : الأستاذ فؤاد الشعري يؤطر ندوة "الأغنية المغربية بين الماضي والحاضر"             تهنئة بمناسبة السنة الجديدية 2019             إعلان وجدة الثاني حول اللغة العربية             طانطان : عامل الإقليم يعطي انطلاقة القضاء على مطرح النفايات العشوائي المتواجد بتراب الجماعة             أكادير : حفل توقيع لكتاب لمقيمة بأرض المهجر ومن ذوي الإحتياجات الخاصة             الداخلة تحتضن الملتقى الدولي الثالث للشباب والنساء الرائدات             طانطان : انعقاد اللجنة الإقليمية للاستثمار             أكادير تحتضن حفل تكريم الكاتبة غزلان المنضوري             المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت يصادق بالإجماع على مشروعي برنامج العمل والميزانية برسم السنة المالية 2019             وزيرالتربية الوطنية والتعليم العالي وعامل إقليم طانطان يفتتحان فرع جامعة ابن زهر بالوطية             طانطان : إعطاء الانطلاقة لبزنامج التنشيط الاجتماعي عن قرب             "منتدى توبقال" و"شباب الحوز" يوقدان الشموع تضامنا مع أسرة السائحتين الاسكندينافيتين             وجدة تحتضن الملتقى الجهوي الثاني للغة العربية يومي 28 و 29 دجنبر 2018             منتدى إفوس للديمقراطية وحقوق الانسان يندد بجريمة قتل السائحتين             بيان تأسيس فرع المنظمة الديمقراطية للثقافة بالعيون             منتدى توبقال للثقافة الأمازيغية وحقوق الإنسان" يستنكر جريمة قتل السائحتين الأجنبيتين بتوبقال             ميضار : اللقاء التحصيلي لمشروع: " تعزيز قدرات الجمعيات العاملة في مجال حقوق الإنسان"             أخبار الصحراء : ملخص زيارة وزيرة التربية الوطنية للوطية            تصريح مديرة المركز الجامعي بالوطية            تصريح رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة طانطان            تصرح وزير التربية الوطنية لموقع أخبار الصحراء بعد زيارة ورش مدرسة لالة سلمى            تصريح وزير التربية الوطنية عقب افتتاح المركز الجامعي بالوطية            وزيرالتربية الوطنية والتعليم العالي وعامل إقليم طانطان يفتتحان فرع جامعة ابن زهر بالوطية            تصريح رئيس هيأة المساواة وتكافؤ الفرص            تصريح ممثل وكالة التنمية الاجتماعية بجهة بكلميم وادنون             فيلم أيوب القمر            زيارة رسمية للمحطة العالمية للحمام الزاجل بطرفاية                        عواقب عدم مصتفحة مسؤولة كبيرة            خطة الحكومة لرفع سن التقاعد            وضعية صندوق التقاعد            سر بدانة السيدات ونحافة الخادمات            مصير مستعملي الطرق بالمغرب            أمريكا تستنزف العرب وتمول الإرهاب            رزق الطبقة العاملة في كروش المشغلين            ارتفاع الأسعار في عهد حكومة بنكيران            موسم الطنطان            من تختارون شخصية عام 2018؟            من بين منتخبي الصحراء من هو أبرز شخصية خلال العام 2016 ؟           
أخبار الصحراء TV

أخبار الصحراء : ملخص زيارة وزيرة التربية الوطنية للوطية


تصريح مديرة المركز الجامعي بالوطية


تصريح رئيس قسم العمل الاجتماعي بعمالة طانطان


تصرح وزير التربية الوطنية لموقع أخبار الصحراء بعد زيارة ورش مدرسة لالة سلمى


تصريح وزير التربية الوطنية عقب افتتاح المركز الجامعي بالوطية


وزيرالتربية الوطنية والتعليم العالي وعامل إقليم طانطان يفتتحان فرع جامعة ابن زهر بالوطية


تصريح رئيس هيأة المساواة وتكافؤ الفرص


تصريح ممثل وكالة التنمية الاجتماعية بجهة بكلميم وادنون


فيلم أيوب القمر


زيارة رسمية للمحطة العالمية للحمام الزاجل بطرفاية

 
كاريكاتير و صورة

 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
بلاغات وبيانات

اخبار عن توقف النشر بالموقع مؤقتا


كلميم- اجتماع اللجنة الجهوية للإسثتمار والمصادقة على 10 مشاريع باستثمار إجمالي يناهز 836,53 مليون درهم

 
اقتصاد

طانطان : انعقاد اللجنة الإقليمية للاستثمار


ميناء طانطان يشهد عملية كبيرة لإتلاف المواد الممنوعة والمهربة

 
حوادث

سفينة الانقاد التابعة للبحرية الملكية تنهي أزمة البحارة العالقين بساحل الطنطان


حادث سير يخلف حالتي وفاة بجوي بولباز

 
نبض الشارع

ساكنة منطقة أداي تنتفض ضد فتح مناجم بالمنطقة


ايت ملول: عاصمة التسيب و الاجرام بامتياز

 
خارج الحدود

عمان/الاردن ...افتتاح المؤتمر الإقليمي السادس لشبكة الشرق الأوسط للصحة المجتمعية بمشاركة وفد مغربي من 14 طبيب وخبير في مجال الوبائيات التطبيقية والصحة العامة.


الباحثة كوثر بدران أول محامية عربية تتخصص في عقود التجارة الدولية في ايطاليا.

 
مطبخ

وصفة طبخ سريعة وسهلة

 
تربية وتعليم

المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافيلالت يصادق بالإجماع على مشروعي برنامج العمل والميزانية برسم السنة المالية 2019


طانطان : تكريم مميز للأستاذ محمد أجود المدير الإقليمي السابق لقطاع التعليم

 
صحافة وإعلام

كلميم :مائدة مستديرة تحت عنوان:" أي صحافة محلية نريد...؟".


زيارة محطة الحمام الزاجل بطرفاية أثناء تدشينات عيد المسيرة الخضراء

 
شؤون نقابية

طانطان : اضراب ناجح في قطاع التعليم


بيان تأسيس فرع المنظمة الديمقراطية للثقافة بالعيون

 
بيئة

طانطان : عامل الإقليم يعطي انطلاقة القضاء على مطرح النفايات العشوائي المتواجد بتراب الجماعة


طانطان – جمعية تبادر بتنظيم حملة نظافة بعد تقديم عدة مراسلات وشكايات في الموضوع

 
رأي حر

هل انتهى عصر (ما يطلبه المستمعون) !؟


التصويت على البيجيدي ...كان خطأ استراتيجيا في حق الوطن

 
مجتمع مدني

طانطان - جمعية المستقبل لدوي الاعاقة توزع عددا من المحافظ في افتتاح موسمها الدراسي 2019/2018


مستفيدات جمعية آفاق للهندسة النفسية ينظمن زيارة إلى مركز القيادة الإقليمية للوقاية المدنية إحتفاء باليوم الوطني للمجتمع المدني.

 
شأن محلي

طانطان : إعطاء الانطلاقة لبزنامج التنشيط الاجتماعي عن قرب


طانطان / متضررون وحقوقيون يحتجون خلال دورة اكتوبر 2018 صور+ فيديوهات

 
مهرجانات

الداخلة تحتضن الملتقى الدولي الثالث للشباب والنساء الرائدات


كلميم تحتضن النسخة الثانية لمهرجان أهازيج وادنون .

 
تعازي

كلميم:قراءة الفاتحة بالمديرية الاقليمية ترحما على روح الفقيد محمد جلبان


تعزية في وفاة الأستاذة فاطمة القبايلي

 
أعمال خيرية

كلميم : حملة تضامنية مع ساكنة دواوير عين الرحمة جماعة الشاطيء الأبيض


ندا عاجل الى القلوب الرحيمة

 
 

الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بين راهنية الخطاب السياسي و إعمال الفكر العقلاني في قضايانا المجتمعية الحالية .


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 أبريل 2017 الساعة 39 : 23



 

 

بقلم :  حسن الأكحل

يبدو أننا وإلى يومنا هذا، لم نستوعب أن العالم يشهد تحولات فكرية وثقافية غير متوقعة، تجاوزت أنساقه الاقتصادية والسياسية، وذلك بفعل التطور السريع لمنظومة القيم، وسمو النقاش العلمي الدقيق في العديد من القضايا المجتمعية الملحة ،وهذا ما عجل باصطدام قوي بين فكر متحرر وتيار محافظ، يميل إلى التمسك بقيم ثقافية مغلقة غير قابلة للتجدد والانفتاح .

ويبدوا أن الاتجاه الراديكالي المحافظ في كل تمثلاته وتشكلا ته ،عبر صيرورته الزمنية ،ينطلق من قاعدة مؤطرة، وفق مصالح معينة ،تجعل أي خروج عن الدوائر النفسية والثقافية والفكرية المرسومة ،هو انهيار فعلي لمقوماته وشروط نزوله ،وبالتالي فالصراع الذي عرفه العالم إلى يومنا هذا ،على مستوى منظومة القيم، في كل أبعادها التاريخية وتمددها الجغرافي ،ما هو إلا تفسير موضوعي لصراع بين العقل، كآلية لتحديت المفاهيم، وأذات لتدبير الاختلاف والسلوك الإنساني، واتجاه رجعي محافظ ،بكل حمولاته الثقافية والفكرية والاقتصادية، يتشبث بثوابته القاعدية ،ويعتبر أي نقلة أو انفتاح هو انهيار فعلي لتواجده ،وبالتالي فأي صراع كيف ما كانت معالمه وآثاره ونتائجه ما هو إلا تفسير عملي لهذا التناقض والاختلاف ، ومن هذا المنطلق فالحضارة الإنسانية كتعبير مجتمعي هي انعكاس طبيعي ، لقدرة الإنسان على إحداث توازن بناء بين العقل ومجموعة القيم ومنظومة الأخلاق السائدة  .

إن تبخيس العقل وضرب كل الاجتهادات العلمية الدقيقة في كل مجالاتنا الاقتصادية والفكرية وقيمنا الأخلاقية ، دليل واضح على المنهج الذي اتخذته التوجهات المحافظة في ترسيخ مفاهيمها وقوة ونجاعة تحليلها دون أن نميز بين سبقها التاريخي في ولوج المدنية بكل أبعادها الدلالية أو بين الدول التي كانت يسميها الغرب الإمبريالي بالخارجة عن الحضارة والتمدن وبالتالي ، فالصراع لم يكن بين اتجاهين محافظين يختلفان في الجغرافية والتاريخ  بل هو تحالف موضوعي بين منهجين مغلقين متقاربين في الرؤية والتحليل  ينهلان من منبع المحافظة والتقليدانية  .

إن إعمال العقل والنقاش الفكري الرزين، طرح البدائل الموضوعية في سجال مجتمعي معقد، أملته التحولات الاقتصادية والاجتماعية التي شهدها العالم، وما أفرزه من مظاهر الفقر والجهل والتهميش والفوضى والدمار، جعلت الاتجاه المحافظ في موضوع تساؤل يومي، حول الكوارث التي ساق إليها المجتمعات البشرية .

إن جزءا من هذا النقاش، تحمله المجتمع المدني، واتخذه واجهة نضالية لصياغة سؤاله المرحلي، حول تجديد الخطاب السياسي ،وفق مقاربة عقلية، تعيد النظر في أشكال البناء الاقتصادي والاجتماعي ،ومنظومة القيم السائدة ، غير أن ذلك لم يكن بالأمر الهين ،في ضل مجتمعات غارقة في التقليدانية، والنازعة إلى التشدد والانغلاق ، لأن أي نقاش موضوعي سيعيد النضر في العديد من المقاربات ،وسيجر المجتمع البشري إلى طرح أسئلته بمفاهيم جديدة ،قد تؤدي إلى عصر التحرر الفكري الواسع  وأنسنة قيمه الكونية ،بدون قيود مسبقة  ، وهذا ما يعكس الصراع الاقتصادي والسياسي، والمخاض الثقافي الذي يعيشه العالم اليوم ،  تحت مسميات متعددة منها صراع الحضارات أو الحروب النووية أو أسلحة الدمار الشامل أو الحروب حول الطاقة أو التيارات الفكرية الهدامة والطائفية المفبركة ، كلها تعكس المقاربة الخلفية لنوازع ثقافية فكرية محافظة ، تأخذ لبوسا دينيا وأمنيا ونفسيا بتعابير اقتصادية وسياسية وأخلاقية .

 لقد حمل الإتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية رهان تحديث بنيات المجتمع، وفق مقاربات تجعل العقل والتحليل العلمي الدقيق، أسس بناء خطابه السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي ، الذي أسهم في حلحلة الوضع المجتمعي السائد ،وغير من مجريات النقاش، وفق شروط تاريخية لم تكن مستعدة لتحمل خطاب الحداثة وإعمال العقل في قضاياه المجتمعية الدقيقة،  خاصة وأن بنيات مجتمعنا بكل تمددها الجغرافي وتركيبها القبلي ،وضعف تمدنها الفكري وتصلب وسائطها المادية وغير المادية ، جعلت كل مقاربة علمية واجتهاد فكري نوع من التضليل وخروج عن الإجماع ، مما جعل حتمية الصراع الثقافي تأخذ أبعادا  تتجاوز كل الطروحات الفكرية والنظريات السياسية والاقتصادية  التي طرحها المؤتمر الاستثناني للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية  لسنة 1975 ، وبعيدا عن مجريات التفاصيل اليومية للنقاش الاتحادي ،عبر صيرورة زمنية تتجاوز أربعة عقود من الزمن ، يضل مجمل النقاش المطروح هو ما بين منهجيتين واضحتين في القراءة  ، تجعل من الإنسان في منظومة الفكر ألإتحادي، كائن بشري يمتلك مقومات التحليل وشروط الترقي الاقتصادي والاجتماعي بدون رقابة مادية سلطوية ،تحجب العقل وتجعله رهينة منظومة أخلاقية تسلبه القدرة على التفكير والاجتهاد، وهذا ما جعل المدرسة الاتحادية بكل رموزها التاريخية وإنتاجها الفكري ضحية لكل المؤامرات الهادفة إلى تزييف الحقائق وتشويه الوقائع وتمييع الخطاب السياسي، في أشكال متلونة تخدم في العمق منظومة التحكم وقوى المحافظة الرجعية واللبوس النفعي ، وهذا ما يجعلنا نقف مشدوهين أمام هذا الهجوم الكاسح والغير المفهوم على العقل وتحديث بناء الخطاب السياسي بالمغرب ، لأن المشكل مهما اختلفت التفاصيل هو مابين العقل كمحدد رئيسي في حياتنا المجتمعية اليومية ، وتأثيره على منظومتنا التربوية والإعلامية والثقافية والذي يجسده الفكر الاتحادي، في خلاصاته الواضحة حول بناء الدولة الوطنية الديمقراطية وأنسنة قيمه الثقافية والأخلاقية .

حسن الأكحل: كاتب – حقوقي - مناضل إتحادي ونقابي مغربي.







لن ينشر أي تعليق أو مقال يخالف أدبيات الكتابة الصحفية أو يقذف في الأشخاص

لإرسال مواضيعكم ومساهماتكم البريد الإلكتروني للموقع: [email protected]

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الفتح المُتصدّر والمغرب التطواني المُطارِد يتنافسان على الريادة

أمين: طردنا عبارة عن انقلاب وشرف لنا أن نشهر بالمفسدين داخل النقابة

تأسيس الاتحاد الجهوي لفدراليات جمعيات الآباء لجهة كلميم/السمارة

تقرير دولي صادم حول الاستغلال الجنسي والنفسي للمغربيات في الحقول الإسبانية

بيان حقيقة من طرف يونس مجاهد

إصلاح التعليم: المدرسة العمومية أولا

المركزيات النقابية منقسمة بشأن الموقف من قانون الإضراب

اقتحام قوات الأمن للحرم الجامعي بالقنيطرة

برلماني أوروبي يأمل في تسوية قضية الصحراء في

الاتحاد الاشتراكي" تعلن وجود حقول للبترول والغاز غرب أكادير

بيان حقيقة من طرف يونس مجاهد

الاتحاد الاشتراكي" تعلن وجود حقول للبترول والغاز غرب أكادير

شبيبة الاشتراكي الموحد تتمرد على 'الملكية البرلمانية' (+ أرضية النقاش)

الضحى تقترح سكنا ب 50 مليون و الحكومة لم تتخد قرارها بعد

المعارضة تنجح في تمرير تعديل الضريبة على ثروات الأغنياء رغم معارضة الحكومة الملتحية

أهم أخبار صحف السبت/الأحد

الكدش والفدش تغيبان عن الحوار الاجتماعي

تقرير حول احداث قرية الشليحات نواحي العرائش

الإتحـاد الـمغربـي للشغـل: “شـد الـحبـل “أم صراع حتمي ؟

بنكيران .. الحارس الأمين لقلاع الفساد





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  أخبار الصحراء TV

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  ثقافة وفن

 
 

»  أخبار محلية

 
 

»  سياسة

 
 

»  أخبار مغاربية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  رياضة

 
 

»  بلاغات وبيانات

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  أخبار وطنية

 
 

»  حوادث

 
 

»  نبض الشارع

 
 

»  خارج الحدود

 
 

»  ترفيه

 
 

»  قضايا الأسرة

 
 

»  مطبخ

 
 

»  تربية وتعليم

 
 

»  قضية الصحراء المغربية

 
 

»  صحافة وإعلام

 
 

»  شؤون نقابية

 
 

»  صحة

 
 

»  قضايا الشباب

 
 

»  عدالة

 
 

»  أخبار جهوية

 
 

»  بيئة

 
 

»  رأي حر

 
 

»  حقوق الإنسان

 
 

»  مجتمع مدني

 
 

»  شأن محلي

 
 

»  مهرجانات

 
 

»  شأن ديني

 
 

»  تعازي

 
 

»  أعمال خيرية

 
 

»  أدب وشعر

 
 

»  حوارات ولقاءات

 
 

»  ندوات ومحاضرات

 
 

»  جريمة

 
 

»  تهاني

 
 

»  قضايا المرأة

 
 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
النشرة البريدية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
ثقافة وفن

وزيرالتربية الوطنية والتعليم العالي وعامل إقليم طانطان يفتتحان فرع جامعة ابن زهر بالوطية


عمالة طانطان تطرح النموذج الإسباني لتريم الباطو ومحيطه خلال دورة المجلس الإقليمي

 
أخبار محلية

إحياء ذكرى وفاة المغفور له الملك الحسن الثاني بطانطان فرصة للترحم على موحد البلاد وباني المغرب الحديث


طانطان : إفتتاح مقر الدائرة الثالثة للشرطة تزامنا مع إنطلاقا فعاليات موسم طانطان في نسخته14

 
سياسة

الملتقى الوطني الثالث للجهات ينعقد اليوم بالرباط


عامل إقليم طانطان يفصح عن تفاصيل برنامج طموح للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم طانطان

 
أخبار مغاربية

نواكشوط تستعد لإطلاق ثاني نسخة من مهرجان آردين


وفد مغربي يزور ليبيا ويحدد موعد عودة المغاربة المحتجزين بطرابلس

 
مجتمع

طانطان : شاب يحقق حلمه بفضل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية


طانطان : ساكنة حي الصحراء تحتج علي تثبيت لاقط هوائي

 
رياضة

لماذا الكينيون يتصدرون سباق الجري الطويل


حمزة لمقرطس وغزلان أكدي يفوزان بالنسخة الثانية لسباق سد زامرين على الطريق

 
أخبار وطنية

تعيين عامل طرفاية الجديد وسط آمال الساكنة بالنهوض بالإقليم


مؤتمر أفريسيتي ضمن جدول أعمال اجتماع الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات

 
قضايا الأسرة

طانطان : أشغال خليةحماية المرأة والطفل بالمحكمة الإبتدائية لشهر يناير 2018


الدار البيضاء: مؤتمر دولي حول الأسرة والديناميات المعاصرة

 
قضية الصحراء المغربية

اقليم طرفاية يخلد الذكرى 43 للمسيرة الخضراء المظفرة


اليابان تصفع الجزائر والبوليساريو في الاجتماعات التحضيرية لقمة مؤتمر طوكيو الدولي

 
صحة

عامل إقليم طرفاية يزور موقع إجراء العميات المخصص خلال حملة الطبية


الحملة الطبية البلجيكية تبدأ بطرفاية اليوم، والساكنة تبدي ارتياحها للعملية

 
قضايا الشباب

طانطان : عامل الإقليم يعقد لقاء تواصليا مع الشباب حاملي المشاريع المدرة للدخل


القطاع الطلابي بمنطقة أيت حربيل يحتج ضد فتح مناجم بالمنطقة

 
عدالة

طانطان : اجتماع اللجنة المحلية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف دورة أبريل 2017


كلميم : عبد الوهاب بلفقيه يربح الدعوة القضائية المرفوعة ضد موقع "الأول"

 
أخبار جهوية

هذه حصيلة برلماني جهة كلميم وادنون الرقابية


تدشين مشاريع مهمة بطرفاية بمناسبة عيد العرش المجيد

 
حقوق الإنسان

"منتدى توبقال" و"شباب الحوز" يوقدان الشموع تضامنا مع أسرة السائحتين الاسكندينافيتين


إعلان طلب عروض بشأن إنجاز دليل حول: "تقنيات التدريب والتثقيف في مجال حقوق الإنسان"

 
شأن ديني

بطانطان: دورة تدريبية تكوينية لفائدة خطباء مساجد الإقلي


أوسرد :المسجد في عطلة مفتوحة

 
أدب وشعر

أكادير : حفل توقيع لكتاب لمقيمة بأرض المهجر ومن ذوي الإحتياجات الخاصة


أكادير تحتضن حفل تكريم الكاتبة غزلان المنضوري

 
ندوات ومحاضرات

خريبكة : الأستاذ فؤاد الشعري يؤطر ندوة "الأغنية المغربية بين الماضي والحاضر"


وجدة تحتضن الملتقى الجهوي الثاني للغة العربية يومي 28 و 29 دجنبر 2018

 
جريمة

طانطان : صور التخريب الذي تعرضت له استراحة الأمل + فيديو


طانطان : جلسة خمرية تنتهي بجريمة قتل شاب لخاله

 
حوارات ولقاءات

بعد عرضه بالجزائر.. برنامج تنمية طرفاية على طاولة النقاش بالمركز التابع لجامعة ابن زهر بآسا،


تصريح لابتسام بن ادريس مستشارة جهوية عن اقليم سيدي افني حول لقاء الوزارة بكلميم‎

 
تهاني

تهنئة بمناسبة السنة الجديدية 2019

 
قضايا المرأة

طانطان – مندوبية التعاون الوطني تجري لقاء تواصليا مع بعض الجمعيات النسوية بمناسبة اليوم الوطني للمرأة